من هو الشيخ بسام السعدي ويكيبيديا، الذي أعلنت قوات الإحتلال صباح اليوم إعتقاله وإثنين من أفراد عائلته، بعد تعرضه للإصابة بخمس رصاصات في أنحاء متفرقة من جسده، عقب إقتحام قوات  الإحتلال لمنزلة الكائن في مخيم جنين للاجئين الفلسطنين شمال الضفة الغربية صباح اليوم، فمن هو الشيخ بسام السعدي ماهو تاريخة النضالي، ومن هي أسرته، ذلك ما سنوضحة في موقع التنوير نيوز.

من هو الشيخ بسام السعدي

ولد الشيخ بسام راغب عبدالرحمن السعدي (62عاماً) في مخيم جنين شمال الضفة الغربية في ديسمبر عام 1960مـ، ويعد الشيخ بسام السعدي أحد أبرز القادة الفاعلين في حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، وهو أحد مبعدي مرج الزهور جنوب لبنان مطلع التسعينات من القرن الماضي، وكما يعتبر الشيخ بسام السعدي أحد رجالات الإصلاح في مدينة جنين ومخيمها، إضافةً لكونة شخصية اعتبارية لها حضور وإحترام واسع داخل المجتمع الفلسطيني .

التاريخ النضالي للشيخ بسام السعدي

تعرض الشيخ بسام السعدي على مدار عمر ال62 عاماً للاعتقال عدة مرات، لبيلغ مجموع ما قضاه الشيخ بسام السعدي داخل سجون الاحتلال ما مجموعه 15 عاماً من عمره قضاها داخل معتقلات الإحتلال مدافعاً عن وطنه ودينه، كذلك تعرض الشيخ بسام السعدي لمحاولة إغتيال من قوات الإحتلال الإسرائيلية صباح اليوم 1-8-2022مـ، خلال اعتقاله وصهره أشرف الجدع، فقد أعلن عن إصابته بخمس رصاصات في أنحاء مختلفة من جسده.

إقرأ أيضاً:وفاة الشيخ محمد صالح المنجد في السعودية القصة كاملة

التاريخ الجهادي لعائلة بسام السعدي

أنشأ الشيخ بسام السعدي عائلة مجاهدة قدمت التضحيات في سبيل الدفاع عن فلسطين وتحريرها، فقد تعرضت (أم إبراهيم) زوجة الشيخ بسام السعدي للإعتقال في سجون قوات الاحتلال، وأمضت داخل الأسر قرابة الثلاث سنوات على خلفية نشاطات زوجها الشيخ بسام السعدي في حركة الجهاد الإسلامي، كما إُستشهد للشيخ بسام السعدي إثنين من أبناءه وهما الشهيد “عبدالكريم في 01-9-2002 “، وإبنه الشهيد “إبراهيم في 16-11-2002″، وهما من عناصر سرايا القدس الذراع العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، وإضافةً لذلك فقد تعرض أبناء الشيخ ” عز الدين، وصهيب، وفتحي، ويحيى” للإعتقال سنوات عديدة في سجون قوات الاحتلال الإسرائيلية، وقد أصيب إبنه عزالدين بجراج خطيرة مطلع انتفاضة الأقصى عام 2000، وكذلك تعرض منزل الشيخ بسام السعدي للقصف بعدة صواريخ خلال اقتحام قوات الإحتلال لمخيم جنين عام 2002.

دور الشيخ بسام السعدي في المجتمع الفلسطيني

يحظي الشيخ بسام السعدي بحضور وشعبية كبيرة داخل المجتمع الفلسطيني فهو أحد الشخصيات الإعتبارية التي لها دور توحيد الصفوف والدعوة إلى وحدة الميدان الثورة في وجه المحتل، إضافةً لكونه أحد الشخصيات الوازنة ولها دورها في المجتمع الفلسطيني والداعية إلى الوحدة وانهاء الإنقسام، وهو أحد رجالات الإصلاح المشهود لهم في الضفة الغربية وفلسطين.

ختاماً عزيزي/تي القارئ/ـة نكون قد بينا السيرة الذاتية للشيخ بسام السعدي مع ذكر سجله النضالي وتضحياته التي قدمها وعائلته في سبيل الدفاع عن فلسطين.