ما سبب انسحاب ميسر الدهامشة من بطولة التايكوندو، يقف العديد من لاعبي المباريات الرياضية على مستوى العالم مواقف مشرفة ورافضة عندما يكون خصمهم في المواجهة اسرائيلي الجنسية.

وقد رفضت الأردنية ميسر الدهامشة مواصلة اللعب في بطولة التايكوندو عندما علمت أنها ستواجه خصم اسرائيلي الجنسية وانسحبت من المباراة، سنتعرف من خلال مقالنا هذا على ميسر الدهامشة وسبب انسحابها من بطولة التايكوندو.

من هي ميسر الدهامشة

تلعب ميسر في منتخب التايكوندو الأردني للناشئين، وتبلغ من العمر 13 عامًا، وقد شاركت في الكثير من البطولات وحصلت على العديد من الميداليات والجوائز.

سبب انسحاب ميسر الدهامشة من بطولة التايكوندو

حاز تصرف ميسر الدهامشة على اعجاب العديد من رواد التواصل الاجتماعي وأشادوا بموقفها المشرف رغم صغر سنها، حيث رفضت بقرار منها مواجهة اللاعبة الاسرائيلية في بطولة التايكوندو وكانت المنافسة على الميدالية البرونزية.

وكانت البطولة مقامة في مدينة صوفيا البلغارية، وذلك رفضًا للتطبيع مع إسرائيل والجدير ذكره أن جدها قد نال الشهادة على في فلسطين.

وقد قام عدد من رواد مواقع التواصل بالتغريد في هذا الموضوع مدحًا وتقديرًا لموقفها المشرف، وقال البعض أن رفضها يعد مدالية ذهبية، وقد سار على نهجها العديد من الرياضيين الأردنيين الذين انسحبوا من العديد من البطولات رفضًا للتطبيع مع إسرائيل.

ويجدر الإشارة هنا أن المملكة الأردنية الهاشمية مرتبطة باتفاقية سلام مع إسرائيل المعروفة باسم اتفاقية وادي عربة وذلك منذ عام 1994 للميلاد.

اقرأ أيضًا: انتقال عمر السومة الى العربي رسمياً

ما هي رياضة التايكوندو

هي نوع من أنواع فنون القتال والدفاع عن النفس التقليدية، ويرجع أصل الرياضة إلى كوريا منذ عصر المماليك، والتايكوندو تعني الركل واللكم.

يعد الاتحاد العالمي للتايكوندو (WTF) والاتحاد الدولي للتايكوندو (ITF)هما المسئولان عن إدارة رياضة التايكوندو، وتعتمد رياضة التايكوندو على عدة مبادئ من أبرزها:

  • اللباقة واللياقة.
  • ضبط النفس والتحكم في انفعالاته.
  • الجد والمثابرة.
  • السمو بالروح وضبطها.
  • الشفافية والنزاهة.

فوائد وأهمية رياضة التايكوندو

لرياضة التايكوندو والعديد من الفوائد التي تعود على اللاعب وقد أقيمت لهذه الرياضة العديد من البطولات بهدف التشجيع والحث على ممارستها، ومن أبرز هذه الفوائد:

  • التحكم في انفعالات النفس ومشاعرها.
  • تعزيز الصحة النفسية.
  • تزيد من احترام الذات وتقوي الثقة بالنفس.
  • تفريغ الطاقة السلبية وتجديد النشاط.
  • تقوية القلب وتحسين صحته.
  • ازالة القلق والتوتر والتخفيف منه.
  • منح الجسم اللياقة والمرونة وتقوية العضلات.
  • الحفاظ على وزن مثالي.
  • زيادة إفراز هرمون السعادة وتحسين المزاج.

أهم ركلات التايكوندو

تختلف الركلات والحركات التي تم اعتمادها في رياضة التايكوندو، ويجب على اللاعب أن يكون ملم بجميع الحركات حتى يتمكن من اتقان اللعبة بمهارة عالية ومن أبرز هذه الركلات ما يلي:

  • ركلة الظهر.
  • الركلة الجانبية.
  • الركلة الأمامية.
  • ركلة الهلال الخارجية والداخلية.
  • ركلة الفأس.
  • الركلة الجانبية الطيارة.

في ختام هذا المقال وضحنا لكم سبب انسحاب ميسر الدهامشة من بطولة التايكوندو، كما وتحدثنا عن رياضة التايكوندو وأهم المعلومات عنها، بالإضافة للتعرف على فوائد ممارسة رياضة التايكوندو وأهم الركلات لهذه الرياضة.